و هل أماكني تطيق الوداع ؟!

يا أماكني و شوارعي هل تطيقين ذهابي عنك ..

روحي لا زالت بكِ ، تتجولك لآخر نفس تبعثه فيكِ ..

أرى خطواتي و أسمي في كل زواياكِ ..

اكتبك كل وجهاتي ..

اكتبك موطني و حكاياتي ..

أكتبك شعراً لأُحاكي قلبك و تُحاكيني ..

تحتويني في صيفك و تَملئـي أشعة شمسك فيني ..

أما ربيعك فأنتي تنثرين فيه عبق عطرك،

و بجمال أزهارها تسحريني ..

و في خريفك أستمتع بألوان أوراقكِ و تبهريني ..

و نهاية شتائك تدفئي صدري بقهوتك و تَلُمِيني ..

لا يصبر قلبي يا مدينتي عنك ،

يا سنواتي أرجوك أعتقيني ..

أعتقيني و أعيدي الي حياة أعتدها و أعتادتني ..

فقلبي مدفونٌ بحبها فـلا تحرميني منها و تأسريني ..

Advertisements

2 thoughts on “و هل أماكني تطيق الوداع ؟!

  1. مبدعة ورائعة ، وفعلاً بعض الأماكن لها طابعها وذكرياتها وحتى الحديث معها ،،
    كذلك الرسائل التي تكتب بها لها رونقها وجمالها …

    دمتِ بخير وبتألق دائم وحروف مبهرة صديقتي …

    Liked by 1 person

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s