عِصيان ..

تُرى ما هذا العصيان في قلبي ،

لِما كلما أبتعدت أزداد قلبي إحتراقاً ،

أرى كل الجهات أنتِ ،

كل الطرق تؤدي إلى حُبك ،

عيناي أضربت عن نومها ،

ولن يهنأ لها بالاً حتى تراك ،

وتشبع من رؤية عيناك ،

لم أعد أستطيع الإبتعاد عنك ،

خطواتي كلها تركض و تسير إليك ،

أعلم أنك تُبعدني عنك عمداً ،

لكني لن أستسلم لغضبك حباً ،

ولن أنسى ما بدر مني ، وما فعلته بك جهلاً ،

ربما لن تسامحني يوماً ،

ولن تسأل عني أبداً ،

لكني أعدك بقلبي الذي لن يتوقف لك نبضاً ..

سأكون بجانبك دوماً ، و إن رفضت وجودي كرهاً ،

أعرف إني هناك بمكان ما بقلبك ،

تبكي إلي و تضمني لصدرك حرقاً و شوقاً ،

تعصف بي و تعود إلي بقلبك حزناً ،

يا ملاكي و روحي ،

يكفي أن تكون موجوداً ،

إن أردت كن لي حبيباً أو إن أردت جرحاً ..

أنا راضٍ إن أبقيتني بقلبك حباً ،

و راضٍ بغضبك علي أيضاً ..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s