كلمة أمل تكفيني ❤️

اشخاص يبعثون الأمل في داخلك قد لا تعرفهم !

لوهله تفكر بما يحدث اذا كان يوافق المنطق أم لا ؟

ثم تتسائل : هل إسعاد الآخرين و بعث الأمل في داخلهم له علاقة با المنطق أم هي عاده قديمه للبشر قد نسوها !؟

لم أجد إجابة ترضي قناعاتي ..

إستوقفني ذلك الإحساس كثيراً .. شعوري با السعادة التي غمرتني لم أعد أعرف هل أسعد با اللحظه أم أفكر بما حدث !!؟

شعرت إنني قد ملكت الكون بكلمات ..

تلك الكلمات وسعت دنياي حتى وان لم يتحقق مرادي في الحياة .. با النسبة لي هي سبب كافي لأستمر في عطائي لنفسي و لغيري ..

لطالما كنت أريد ان أكسر كل الحواجز التي تمنعني عن الإستمرار في طريقي .. لكني وجدت كل من يُعثْرني و يثبط عزيمتي .. ليس حسداً منهم ولا لأن يمنعوني من تحقيق أهدافي ، بل لأنهم فشلو في حربهم لمقاومة الحياة .. فلم يعد أي أحد منهم يرجو من الحياة شيئاً فيختصرون عليك طريقك بسلبياتهم .. حتى يتوقف عقلك و تندب حظك كما يفعلون ..

ضع في قرارة نفسك .. أنه لن يسعدك إلا نفسك من بعد الله عز وجل .. و محيطك يمكنك التغلب عليه بعزيمتك لا بسماعك إلى أقاويل لا تسمن ولا تغني من جوع .. فأنت صاحب سعادتك لا تجلعهم يسرقونها منك ..

عندما تصل لهذه المرحله من التفكير .. ستعرف أنك وصلت لمرحله التحدي في مواجهه نفسك و الحياة، و ستشعر بقيمتك و قيمة أفكارك و أهدافك التي تحارب من أجلها ..

لا تنتظر أكثر من ذلك ف وقتك من ذهب ❤️

Advertisements

2 thoughts on “كلمة أمل تكفيني ❤️

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s